tantawya-طنطاوية



 
الرئيسيةtantawyaمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 شرح الجهاز التناسلي عند الانثى بالصور

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة




المزاج:
البلد:
تاريخ التسجيل: 01/01/1970

مُساهمةموضوع: شرح الجهاز التناسلي عند الانثى بالصور    الأربعاء يوليو 20, 2011 4:35 pm

ينقسم الجهاز التناسلي عند الأنثى إلى قسمين :

- قسم داخلي يشمل الأعضاء الحشوية التي لا ترى وهي:
الرحم و عنق الرحم و المبيضين و البوقين ( قناتي فالوب ) و المهبل.

- قسم خارجي وهو الفرج و مكوناته السطحية وهي:
الشفرين الكبيرين والشفرين الصغيرين، والبظر، وفتحة المهبل، وفتحة البول.




و يمكن رؤية الجهاز التناسلي الداخلي للمرأة بواسطة منظار البطن كما في الصورة التالية


شرح تفصيلي لأعضاء الجهاز التناسلي عند الأنثى ...

1ـ المبيض
الحلقة الأولى: المبيض

يشتمل الجهاز التناسلي عند المرأة على مبيضين، والمبيض هو العضو المسؤول عن
إنتاج البويضات الضرورية لتناسل الجنس البشري، وإنتاج الهرمونات الأنثوية
الضرورية لإعطاء السيدة الشكل الأنثوي، وتمكينها من القيام بدورها في
العملية التناسلية.



يتألف المبيض من كتلة بيضاء بحجم 4 سم، سطحها محدب تظهر عليه عدة نتوءات.
يلتصق المبيض بجدار الحوض مما يفسر وضعه الجانبي.

التركيب الداخلي للمبيض:

المبيض عبارة عن كتلة تحيط بها قشرة بيضاء. لحم المبيض يحتوي على نسيج رقيق
كثيف الشعيرات الدموية، يضم عدداً مختلفاً من الجُريبات الأولية. هذا
العدد يختلف من امرأة لأخرى، بل يختلف عند نفس المرأة حسب العمر.

بشكل عام، يبلغ عدد هذه الجُريبات عند البلوغ حوالي 300 - 400 ألف جُريب،
تشكل مخزون المبيضين الضروري لوظيفة الإنجاب و التكاثر و للوظيفة
الهرمونية.

في كل دورة يتم انتقاء عشرة جُريبات أولية تقريبا، لكي تنفذ عمل الدورة
الطمثية. خلال هذه الدورة يتم انتقاء جُريب أو إثنين كي تتابع تطورها، و
تصل لمرحلة النضوج و تطلق بويضة قابلة للتلقيح. بعد أن يُطلق الجُريب
الناضج بويضته يتحول إلى الجسم الأصفر.

الرسم التالي يوضح الأطوار الأربعة للدورة الطمثية....




الصورة التالية بواسطة المنظار ويظهر فيها المبيض والأعضاء الأخرى للجهاز التناسلي عند المرأة.


من أين تأتي الإفرازات الهرمونية؟

يتميز جدار الجُريبات بأنه مبطن بطبقتين من الخلايا: الغرانيولازا و التيك الداخلي...

نشاهدها في الرسم التالي .. (الرقم 9 و 11)


وظيفة هذه الخلايا هي إفراز الهرمونات النسائية من المبيض. ومع انتقال
الجريب إلى مرحلة الجسم الأصفر يستمر تواجد هذه الخلايا و لكنها تأخذ شكلا
آخر وتتبدل بذلك وظيفتها، مما يفسر تنوع إفراز الهرمونات من المبيض مع
مختلف أطوار الدورة الطمثية...

فجريب دوغارف يفرز بشكل أساسي الأستروجين، و لكنه وبفضل الإباضة و عندما
يصبح جسماً أصفر ، يترافق الأستروجين مع البروجسترون بشكل متوازن.

وإن لم يتشكل الجسم الأصفر عند انفجار الجُريب، يؤدى ذلك لاضطراب في إفراز
الهرمونات - كما هي الحالة في المبيض المصاب بالتكيس " متلازمة تكيس المبيض
- polycystic ovary disease -" - وسنأتي على شرح هذا بالتفصيل في الحلقات
القادمة.


يتبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل




المزاج:
البلد:
تاريخ التسجيل: 01/01/1970

مُساهمةموضوع: رد: شرح الجهاز التناسلي عند الانثى بالصور    الأربعاء يوليو 20, 2011 4:37 pm

البوق :الوظائف
البوقين ليسا مجرد أقنية. بل هي أعضاء من الجهاز التناسلي لها عدة وظائف...
1- استقبال البويضات التي يطلقها المبيض.
2- تهيئة الظروف المناسبة لهجرة البويضة الملقحة.
3- نقل البويضة الملقحة إلى جوف الرّحم حيث مكان التعشيش.



تركيبهما:

تمتلك كل أنثى بوقين إثنين، أيمن وأيسر. وكل بوق هو عبارة عن قناة أنبوبية
الشكل، طولها يتراوح ما بين 10 إلى 15 سم، وقطرها الداخلي يتراوح ما بين 6
إلى 8 ملم.
فتحتها الخارجية التي تجاور المبيض لها شكل مثل النفير "المجل"، حيث تنتهي
بشكل يشبه الشمسية يغطي الجزء الأكبر من المبيض، والذي نراه واضحا في الرسم
التالي.




يبطن البوقين نسيج ذو أهداب لها دور أساسي بنقل النطاف باتجاه، والبويضة الملقحة بالاتجاه المعاكس.
النطاف وبسبب صغر حجمها تعتمد أيضا على نفسها، إذ تتحرك بواسطة الذيل الذي
يدفعها للأمام بسرعة كبيرة. حيث يصل هذا المكون المجهري ( النطفة ) بعد
ساعة من الجماع إلى مكان التلقيح، بعد أن يعبر عدة سنتمترات من القنوات
ويتجاوز عدة حواجز. حيث تعادل المسافة التي يقطعها أضعاف طوله بعدة آلاف .
في حين أنّ البويضة الملقحة تسير بالاتجاه المعاكس للاتجاه الذي سلكته
النطاف، ولكنها لا تملك أي قدرة حركية، بل تعتمد كليا على أهداب خلايا
البوق التي تبطنه من الداخل، وعلى جداره المزود بعضلات عاصرة، تدفع
بالبويضة نحو الرّحم بنفس الطريقة التي تدفع بها الأمعاء الطعام خلال عملية
الهضم.

أجزاء البوق:

الجزء الأول، و يسمى المنطقة الخلاليّة وهي منطقة تقع ضمن الرّحم، وتبدأ من الفوهة الداخلية للنفير.

الجزء الثاني، يلي المنطقة الخلاليّة ويسمى المضيق.

الجزء الثالث، و يسمى النفير. وهو عبارة عن اتّساع في القسم الأخير من
البوق، وهو مكان لقاء البويضة مع النطاف، وبه تتم عملية التلقيح.

الجزء الرابع، يسمى المجل. وهو ما يغطي المبيض. ويتشكل من عدة أهداب تسبح
حول المبيض، أطول واحدة منها تلتصق بالمبيض وتسمى هدبة " ريشار "، مهمتها
التقاط البويضات التي يطلقها المبيض و نقلها إلى النفير حيث مكان التلقيح.

بقلم الدكتور لؤي خدام

يتبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل




المزاج:
البلد:
تاريخ التسجيل: 01/01/1970

مُساهمةموضوع: رد: شرح الجهاز التناسلي عند الانثى بالصور    الأربعاء يوليو 20, 2011 4:37 pm

الرحم


الرحم واحد من أهم أعضاء الجهاز التناسلي عند المرأة، وظيفته الأساسية السماح للحمل بالتعشيش ونمو الجنين بداخله.
و هو عبارة عن عضو عضلي ذو جوف، قوامه متماسك في غير فترات الحمل، كمثري الشكل.

لفهم تركيبه، يقسم الرحم إلى جزأين أساسيين، جسم الرحم وعنق الرحم يفصل بينهما منطقة وهمية هي المنطقة الخلاليّة.
يرتكز الرحم على قمة المهبل ويبرز داخل جوف البطن كما هو واضح في الصورة التالية..





وضع الرحم:

في الحالة الطبيعية ينحني الرحم للأمام مستلقيا على المثانة، ولكن قد تسمع
العديد من السيدات من طبيبهن أن الرحم عندهن ذو انقلاب خلفي، كما هو مبين
في الرسم التالي .... حيث يوضح الرسم مختلف الأوضاع التي يتواجد فيها الرحم
داخل تجويف الحوض.



حوالي 15% من السيدات يوجد عندهن الرحم في وضع الانقلاب الخلفي، وهو حالة
طبيعية، لكنها قد تكون مسؤولة عن بعض الأعراض المزعجة، مثل آلام الحوض أو
الاضطرابات البولية، مما يستدعي في حال الضرورة إجراء عملية التقويم
الجراحي للرحم للتخلص من هذه الأعراض والإزعاجات.

حجم الرحم:

يبلغ حجم الرحم في الغالبية العظمى من الحالات وبشكل متوسط 7/5/3 سم.
يختلف هذا الحجم عند نفس المرأة مع تقدمها بالعمر، و يصغر هذا الحجم مع
دخولها سن الضهي " سن اليأس"، كما يلعب الحمل المتكرر والمتتالي دورا كبيرا
في زيادة هذا الحجم.

يتضخم حجم الرحم في الحالات المرضيّة كما يحدث عند تطور أورام الرحم
الليفية، وبحالات الأدينوميوز وهي عبارة عن تداخل بطانة الرحم داخل عضلة
الرحم. تعتبر الزيادة بحجم الرحم حالة مرضيّة عندما تترافق مع أعراض أخرى
مثل الألم، والنزف والضغط على الأعضاء المجاورة.


تركيب الرحم:

عضلات الرحم (Myomètre )
وتشكل الجزء الأساسي من قوام الرحم، وتتشابك بشكل متجانس بحيث تتمكن هذه
العضلات عندما تتقلص بأن تدفع بمحتوى الرحم نحو العنق، سواء أكان هذا
المحتوي هو محصول الحمل أو دم الدورة الطمثية.

جوف الرحم
هو عبارة عن جوف مغلق نظرا لتطابق الجدار الأمامي مع الجدار الخلفي للرحم، و
هو المكان الذي تعشش به البويضة التي تلقحت في البوق و أنهت هجرتها، و
يتطور فيه الحمل.

بطانة الرحم (Endomètre)
هي بشرة خاصة فريدة من نوعها تكسو جوف الرحم و تغطي عضلاته من الداخل. و هي عبارة عن طبقة غدية أسفنجية التركيب هشة جدا.
هذه البشرة تتغير كثافتها وتركيبها مع الدورة الطمثية بسبب تنوع إفراز
الهرمونات، وبنهاية الدورة يتسلخ القسم السطحي من هذه البشرة ويسقط مشكلا
دم الدورة، في حين يبقى القسم العميق الملتصق بالطبقة العضلية ويتجدد مع
دخول دورة شهرية تالية، ويغلف الرحم من الخارج صفاق بريتواني رقيق.

عنق الرحم:

و هو يشكل الجزء السفلي من الرحم، أي أنه امتداد لجسم الرحم، و لكن لا توجد حدود واضحة تفصل بين الجسم والعنق.
يظهر العنق بشكل أنبوبة تتوسطها قناة، لها بناء تشريحي متناسق مع بناء الرحم.
فالطبقة العضلية الرحمية تتواصل وتختلط مع عضلات العنق، وبطانة الرحم تتواصل مع النسيج الغدي الذي يبطن قناة العنق.

تمسك قبة المهبل بعنق الرحم من جميع أطرافه فيبرز العنق ضمن قبة المهبل كما نراه بالرسم التالي..




طول الجزء المهبلي للعنق يختلف من امرأة لأخرى، وقد يصل طوله لـ 3 سم، وقد
تشعر المرأة به إن أدخلت إصبعها لداخل الرحم، كما قد يعشر به الرجل أثناء
الجماع و كأنه كتلة متميزة بعمق المهبل.

كما أن للعنق فتحتين، فتحة داخلية تصله مع جوف الرحم وأخرى خارجية تصله مع
جوف المهبل، أي أن العنق هو القناة التي تفصل بين الجزء السفلي أو الخارجي
للجوف التناسلي، و بين الجزء الداخلي العلوي.

فالجزء السفلي يحوي على الكائنات العضوية التي تتعايش مع جوف المهبل ومع
العالم الخارجي، بينما الجزء العلوي الذي يبدأ مع الفتحة الداخلية للعنق
ويتواصل مع جوف الرحم هو جزء معقّم لا يحوي على أي كائن حي غريب عن الجسم.

الكائن الوحيد الذي يمر عبر هذا الحاجز الفيزيولوجي هو نطفة الرجل، التي
تنفصل عن سائله المنوي وتخترق العنق بفضل مخاطه، وأي كائن أخر جرثومي أو
طفيلي أو فيروسي يخترق العنق سيسبب مشاكل إنتانية "التهابات" نسائية باطنية
عند السيدة، مثل التهاب الرحم والتهاب الملحقات.



علما أن إفراز الهرمونات يتنوع حسب أطوار الدورة الشهرية، إلا أن ما يهمنا
هنا هو ما قد تلاحظه المرأة في منتصف دورتها الشهرية أي في فترة الإباضة،
حيث يقوم العنق بإفراز مادة مخاطية شفافة لمدة يوم أو يومين يتوافقان مع
فترة إباضتها، حيث يلعب هذا المخاط دورا أساسيا في عملية الإخصاب، ألا وهو
تسهيل اختراق النطف لعنق الرحم، وهو يشبه الدرب الذي يرسله العنق إلى
المهبل ويساعد بذلك على التقاط النطف التي تحاول الهروب من حموضة جوف
المهبل، فلا ترى أمامها سوى قلوية المخاط الذي يناسبها ويسمح لها بالبقاء
على قيد الحياة.

تظهر لنا الصورة التالية عنق الرحم الذي يبرز من قبة المهبل، وبفترة الإباضة فقط يفرز مخاطه الشفاف الذي يسمح باختراق النطف.



تصعد النطف بفضل هذا المخاط وتخترق العنق فقط بفترة الإباضة وذلك بفضل تركيبه الذي يتنوع خلال الدورة.

وفي الصورة التالية نرى بالنصف الأيمن كيف يكون هذا المخاط كثيفا خارج فترة
الإباضة، فتعلق به النطف كما تعلق بشبكة الصيد، بينما تصبح عروات الشبكة
متسعة خلال فترة الإباضة فتتمكن النطف من اختراقها بسهولة، وهذا ما نراه
بالنصف الأيسر من الصورة.



كما يتجمع المخاط أيضا بالكهوف الغدية لعنق الرحم، وتلجأ إليها النطف وتمكث
بها لفترة تكون خلاله قادرة على تلقيح البويضات، ولهذا يقال أن التلقيح قد
يحدث بعد الجماع بمدة قد تصل لعدة أيام.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل




المزاج:
البلد:
تاريخ التسجيل: 01/01/1970

مُساهمةموضوع: رد: شرح الجهاز التناسلي عند الانثى بالصور    الأربعاء يوليو 20, 2011 4:38 pm

[size=16]المهبل

هو عضو الجماع عند المرأة، فهو يأوي قضيب الرجل أثناء العملية الجنسية.
والمهبل عبارة عن قناة عضلية غشائية, طولها 8 سم بشكل متوسط، ويختلف هذا
الطول من امرأة لأُخرى، ومن عرق لآخر.

نلاحظ أن مهبل النساء من العرق الأصفر قصير نسبيا حيث لا يتجاوز الـ 6 سم.
بينما نجد أن مهبل بعض السيدات من العرق الأسود قد يصل من 13 إلى 14 سم.

تنفتح قناة المهبل على العجان، أو بشكل أدق تنفتح على فتحة الفرج،

جوف المهبل:

جوف المهبل هو جوف وهمي، أي أنه بالحالة العادية خالي من الفراغ نتيجة
انطباق جداره الأمامي على جداره الخلفي، لهذا السبب يحتاج الطبيب عند فحص
جوف المهبل إلى استعمال مبعد "سبيكولوم" ليحدث الفراغ اللازم لرؤية عنق
الرحم.



جدار المهبل:

جدار المهبل هو جدار عضلي بشكل أساسي، وتدعم هذه العضلات ألياف مطاطية، وتقلص هذه العضلات مسؤول عن إغلاق جوف المهبل.
هذا الجدار قابل للتمدد أثناء عملية الجماع وأثناء عملية الولادة، إذ يسلك
الجنين طريق قناة المهبل قبل الخروج، فجوف المهبل الذي يكبر بقليل عن حجم
القضيب بحالة الراحة، يتسع أثناء الجماع ويصل هذا الاتساع لأقصاه أثناء
الولادة ليعادل حجم الجنين، ثم يعود لحجمه الطبيعي بعد الولادة.
هذه القدرة على التمدد تعطي لجدار المهبل من الداخل مظهر " النسيج المجعد"،
لهذا يحوي المهبل على العديد من الانثناءات الطولية والعرضية.


بطانة المهبل:

يبطن المهبل من الداخل بشرة فريدة من نوعها غنية بمادة الغليكوجين، وهي بشرة رطبة غنية بالإفرازات.
المصدر الأساسي لهذه الإفرازات هي ارتشاح السوائل من الدورة الدموية واللمفاوية عبر جدار المهبل.
تؤدي إفرازات عنق الرّحم دورها بالمشاركة مع إفرازات المهبل إلى ترطيب جوف المهبل وتسهيل عملية الإيلاج خلال العملية الجنسية.



إفراز هذه السوائل المرطبة والمزلقة يأتي كرد على التحريض الهرموني،
والإثارة الجنسية، وعندما يتوقف نشاط المبيض يخف مقدار هذه الإفرازات فتشعر
السيدة بالجفاف، ومن هنا تأتي فائدة .
العلاج الهرموني المعيض لسن اليأس ـ الضهي

الإثارة الجنسية تحرّض بشرة بطانة المهبل على إطلاق إفرازاتها الضرورية
للممارسة الجنسية، حيث تؤدي وظيفتها في ترطيب الجهاز التناسلي لتسهيل عملية
الجماع.
هذه الإفرازات شبه دائمة، لا تقتصر على فترات ممارسة الجنس، وتشعر بها النساء باستمرار.

تصبح هذه الإفرازات مرضية عندما تتطور بها الجراثيم والفطريات والطفيلات،
فيتغير قوامها ولونها ورائحتها، ويبقى التمييز بين الإفرازات المهبلية
الفيزولوجية الطبيعية والضائعات المرضية أمر يشغل تفكير العديد من السيدات.


جوف المهبل ليس بجوف عقيم، إذ يحتوي على وسط حيوي متعايش بشكل دائم، وهذا
يعني أنه يأوي العديد من المكونات الحيوية الجرثومية والطفيلية الغير ممرضة
والتي تبقى به بشكل مسالم ومتوازن دون أن يعبر ذلك عن أي حالة مرضية.
هذا التواجد الحيوي الغريب بالمهبل يصبح حالة مرضية عندما يختل توازنه، كأن
تنمو إحدى عناصره على حساب العناصر الأخرى، وهذا ما يحدث مثلاً عندما
تتناول السيدة مضادات حيوية "أنتي بيوتيك" تضعف العناصر الجرثومية
المتعايشة والمتوازنة في المهبل، فتضغى عليها العناصر الطفيلية والفطرية
التي لا تتأثر بالأنتي بيوتيك، فتحدث عندها الإصابة بإلتهاب مهبل فطري،
والذي يتظاهر بضائعات لبنية الشكل مع حكة فرجية
و بهذا نكون انهينا الشرح
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

شرح الجهاز التناسلي عند الانثى بالصور

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
tantawya-طنطاوية ::  :: -